حكاية صورة

ساحة الشهداء ـ المرجة ـ عام 1958.تعرف على تفاصيل المكان والزمان؟

ساحة الشهداء ـ المرجة ـ عام 1958.تعرف على تفاصيل المكان والزمان؟

ساحة الشهداء ـ المرجة ـ عام 1958

بعد البدء بإزالة المنشآت و المشيدات القائمة على عروشها بتلك الحقبة . الى اليمين من الصورة نرى جزء من ( الأرض الخالية ) بعد إزالة مبنى ( العدلية ) المطل على دخلة البحصة عام 1955 . ( مكان جامع يلبغا الجديد بساحة المرجة ) .

بعده المبنى الحجري الضخم ( لفندق أمية ) الجميل الذي شيده سامي باشا مردم بك و بوشر ببنائه عام 1927 و انتهى عام 1930 ، ثم تحولت تسميته الى الفندق الكبير بعدها صار فندق عمر الخيام ولا يزال . ويليه ( قصر أحمد شاكر بك غازي ) ثم مئذنة ( جامع فضل الله البصروي ) الملاصقة للقصر ، يليه بناء هرمي السطح كان يملكه ( الحاج شاكر بك الحنبلي ) صار فيما بعد ( أوتيل قصر الحمراء ) كما هو مدون على جملون الأوتيل ،

ثم يليه مبنى مشابه له هو فندق ( قصر عدن ) وقد هُدم في سبعينات القرن العشرين ليرتفع مكانه برج دمشق حالياً ، وفي العمق تبرز بناية الحايك و التي نهضت عام 1955 مكان فندق فيكتوريا الكبير سابقاً والذي أزيل في نهاية أربعينات القرن العشرين .

وبجهة اليسار نرى ( الأرض الخالية ) بعد هدم و إزالة المباني : ( دار البلدية ) الجميل عام 1959 ، وكان يجاوره أيضا ( مركز الطبابة ) . لينهض مكانهما بناء في غاية القباحة الفاقد للجماليات العمرانية الدمشقية ( برج الفيحاء ) . في منتصف الساحة النصب التذكاري الجميل للإتصالات السلكية بين مدينة دمشق و بين المدينة المنورة و حديقته الجميلة ، يتحلق حولها سيارات تلك الحقبة ، و نرى الحافلات الكهربائية و حافلات النقل العام ـ الباصات العادية معاً بساحة المرجة .

AGENCE PRESS :  المؤرخ الأستاذ عماد الأرمشي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى