سوريا الحدث

سوريا : “لوموند” الفرنسية.. حان الوقت لإنهاء معـ.اناة آلاف الأطـ.فال السوريين بعد أن ذاقوا القـ.تـ.ل والحـ.صـ.ار والتهجير..التفاصيل!؟

سوريا : "لوموند" الفرنسية.. حان الوقت لإنهاء معـ.اناة آلاف الأطـ.فال السوريين بعد أن ذاقوا القـ.تـ.ل والحـ.صـ.ار والتهجير..التفاصيل!؟

حـ.ذر مسؤولان في لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة من أن 1.8 مليون طـ.فل في شمال غرب سوريا يواجهون المـ.وت.

وقال المسؤولان الأمميان في تقرير نشـ.رته صحيفة “لوموند” الفرنسية إنه بعد 10 سنوات من الصـ.راع لا تزال غالبية هؤلاء الأطـ.فال لم يعرفوا سوى الصـ.راع ومـ.آسيه، ولا تزال قائـ.مة الأطـ.فال ضـ.حايا القـ.صف والغــ.ارات الجـ.وية تتزايد، حيث نشأ الأطـ.فال هناك تحت الحـ.صار، ويواجهون المـ.وت والمج.ـاعة، ويحـ.رمون من أبسط احتياجاتهم.

وأضاف التقرير أن أكثر من نصف الأطـ.فال في سوريا محـ.رومون من التعليم الأساسي، في حين أن الأمر الأكثر إثارة للدهشة هو أن الدول التي يقبع مواطنوها القاصرون في سوريا، والتي سيُطلب منها مساعدتهم من أجل إنهاء محنتهم، ترفض حماية حق.ـوق الطـ.فل.

وتشير التقديرات إلى أن ما يقرب من 40 ألف طـ.فل محتـ.جزون، مع أمهاتهم إذا لم يكونوا أيتامًا، في مخـ.يم الهول ومخيـ.مـ.ات أخرى بالقرب من الحدود العراقية في شمال شرق سوريا، معظم هؤلاء الأطفال تقل أعمارهم عن 12 عامًا.

وختم التقرير بالتأكيد على أن الوقت قد حان لأن تصبح حماية الأطفال أولوية. مضيفا:”لا بد من تلبية احتياجاتهم الملحة من أمن وتعليم ورعاية طبية. بعد كل شيء، فإن مستقبل البلاد سوف يقع على أكتافهم عندما تصمت المدافع”.

متابعة وتحرير وكالة : S.M- AGENCE PRESS // المصدر : المصدر: صحيفة “لوموند”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى